بالأرقام … رغم تألق رونالدو إلا أن ميسي ما زال الأفضل

نجح كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد في الوصول إلى هدفه رقم 300 على مدار مسيرته في الدوري الإسباني من خلال هدفه ضد خيتافي في مباراة ملعب سانتياجو بيرنابيو ضمن منافسات الجولة السابعة والعشرين.

وصل النجم البرتغالي كرستيانو رونالدو إلى الهدف رقم 301 له في الدوري الإسباني مع ريال مدريد خلال المباراة حقق فيها فريقه فوزاً مستحقاً على حساب خيتافي 3-1 في الليغا الإسبانية.

وأصبح النجم البالغ من العمر 33 عامًا أسرع لاعب في تاريخ الليغا وصولًا إلى هذا الرقم، حيث بلغه خلال 286 مباراة فقط، وكذلك وصل إلى هدفه الـ 16 في الدوري الإسباني.

ورغم تألق رونالدو ومواصلته في تحطيم الأرقام القياسية إلا أن الأرقام أثبتت علو كعب منافسه الأرجنتيني ليونيل ميسي عليه.

وجاء الأرقام كالتالي:

منذ قدوم كريستيانو للدوري الإسباني في صيف موسم 200:

– ميسي سجل 323 هدف وصنع 114 هدف لزملائه
– كريستيانو سجل 300 وصنع 98 هدف لزملائه

وهو الأمر الذي يثبت تفوق ميسي على رونالدو منذ أن وطئت قدماه إسبانيا.

‎التصنيفات كرة القدم

‎التعليقات