سامبدوريا يفاجئ يوفنتوس ويهزمه، والانتر ينتصر على اتالانتا ويصعد للمركز الثاني

فاجأ سامبدوريا الجميع بعد ان الحق الحسارة بيوفنتوس بنتيجة 3-2، وبدأ مدرب اليوفي التشكيلة بدون الحارس المخضرم بوفون والمدافع بارزالي حيث فضل اراحتهما بعد خروج المنتخب الايطالي من تصفيات كأس العالم واعتزالهما اللعب دوليا.

لكن هذا القرار كان له مفعول عكسي حيث نجح سامبدوريا بالتقدم بثلاث اهداف نظيفة افتتحها زاباتا برأسية في الدقيقة 52، سجل بعدها اللاعب توريرا الهدف الثاني في الدقيقة 71، واكمل بعدها بثمان دقائق اللاعب فيرارا الثلاثية لصالح سامبدوريا وسط ذهول لاعبي يوفنتوس.

وفي الوقت بدل الضائع سجل هيغواين الهدف الاول من ركلة جزاء اثر عرقلة دييغو كوستا، وسجل ديبالا هدفا اخر في الانفاس الأخيرة من المباراة لتنتهي المباراة بفوز سامبدوريا.

واستغل انتر ميلان هذا التعثر حيث نجح بالفوز على اتالانتا بفضل ثنائية ايكاردي (51 و 60) وانتزع المركز الثاني من يوفنتوس برصيد 33 نقطة خلف نابولي  الذي واصل صدارته بعد فوزه على ميلان 2-1 واصبح رصيده 35 نقطة.

‎التصنيفات كرة القدم

‎التعليقات